المشاهدات : 3620
19:40- 13-03-2019

ارتفاع محسوس لأسعار النفط

البلاد - حليمة هلالي - ارتفعت اليوم أسعار النفط مدفوعة بتخفيضات الإنتاج الحالية التي تطبقها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والعقوبات الأمريكية على إيران وفنزويلا وقارب سعره 67 دولارا للبرميل.

وبلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 57.23 دولار للبرميل، مرتفعة 36 سنتا أو 0.6 بالمئة مقارنة مع سعر التسوية السابقة. وترتفع أسعار النفط منذ بداية العام الجاري بفضل تخفيضات الإمدادات التي تقودها منظمة أوبك وزاد شح المعروض في الأسواق بفعل تطبيق عقوبات أمريكية على صادرات النفط من إيران وفنزويلا عضوي أوبك.

وكشف أحد البنوك العالمية أن آفاق سوق النفط متباينة، إذ توجد مخاطر نزولية على الأسعار نابعة من المخاوف المرتبطة بالنمو الاقتصادي وقوة نمو إمدادات الولايات المتحدة. في حين تخفيضات إمدادات أوبك والعقوبات الأمريكية على إيران وفنزويلا تحفز الأسعار.

وصرح مسؤول سعودي بأن المملكة، التي تسعى للقضاء على تخمة في المعروض ودعم الأسعار، تخطط لخفض صادراتها من النفط الخام في افريل لما دون سبعة ملايين برميل يوميا، بينما ستبقي على إنتاجها أقل كثيرا من عشرة ملايين برميل يوميا. وزادت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسعة سنتات، أو ما يعادل 0.1 في المائة، ليبلغ عند التسوية 66.67 دولار للبرميل.

وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي ثمانية سنتات، أو 0.1 في المئة، لتبلغ عند التسوية 56.87 دولار للبرميل.

ومنذ بداية العام، ارتفع كل من برنت والخام الأمريكي بنحو 25 في المئة. وقال المسؤول إن السعودية خفضت الإنتاج طواعية لأقل مما ينص عليه الاتفاق وإنها ستبقي الإنتاج في افريل عند أقل من عشرة ملايين برميل يوميا بكثير لينزل أيضا عن مستوى 10.311 مليون برميل يوميا الذي اتفقت المملكة على ضخه.

وذكرت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أن من المتوقع أن يبلغ إنتاج الولايات المتحدة من النفط الخام نحو 12.30 مليون برميل يوميا في 2019، ارتفاعا من متوسط بلغ نحو 11 مليون برميل يوميا في 2018. وارتفعت أسعار النفط قليلا، بدعم من علامات على تقليص المعروض العالمي بعدما قال مسؤول سعودي إن المملكة تخطط لخفض صادرات النفط في افريل. بينما خفضت الحكومة الأمريكية توقعاتها لنمو الإنتاج المحلي من الخام.

أخر الأخبار
العودة للاعلى