المشاهدات : 26117
20:34- 10-10-2018

زمالي: ملف التقاعد النسبي تم الفصل فيه نهائيا ولا تقاعد قبل 55 سنة

البلاد - ليلى.ك - كشف وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي مراد زمالي أن الإحصاء النقابي مستقبلا لن يتم إجراؤه كل سنة بل سيتم بعد كل مؤتمر أوعلى الأقل كل 3 سنوات، هذا فيما رفض فتح ملف التقاعد النسبي من جديد الذي قال بشأنه إنه طوي نهائيا. 

وقال الوزير زمالي خلال الزيارة التفقدية التي قادته الى ولاية بسكرة حسب  في رده على انشغال طرحه النائب بالمجلس الشعبي الوطني عمراوي مسعود،  إن ملف التقاعد النسبي ودون شرط السن طوي نهائيا ولا رجعة فيه ولا تقاعد قبل 55 سنة، في انتظار فصل اللجنة المكلفة بملف المهن الشاقة في قائمة هذه المهن، التي سيتم بموجبها تحديد سن التقاعد الذي قد يكون أقل من 32 سنة عمل بالنسبة لبعض القطاعات التي ستصنف أعمالها ضمن الأشغال الشاقة. كما أشار إلى أن عمل اللجنة غير محدود وأنها تقوم ببحث كامل وشامل، والدراسة ستتم طبقا للمعايير الدولية.

وفيما يخص الحوار مع النقابات أكد زمالي أن أبواب الحوار مع النقابات كانت ولا تزال مفتوحة، كاشفا عن تنظيم أيام تكوينية لفائدة القيادات النقابية على عاتق الوزارة، حيث ستتم مناقشة بعض النصوص. وبخصوص النشاط والإحصاء النقابي أشار زمالي إلى أن النشاط النقابي مكفول دستورا، ومن حق أي تنظيم نقابي معتمد ممارسة النشاط النقابي والحق في الإعلام، وأن ما تم ترويجه من طرف وسائل الإعلام بربطه بالتمثيل هو سوء فهم فقط. كما أكد أن النقابات التي لم تتحصل على التمثيل النقابي المحدد بــ 20 بالمائة لا حق لها في التفاوض مادام القانون باقيا على حاله، كما لا يمكنها ممارسة الإضراب مادام ليس لها الحق في التفاوض. وأضاف أن نقابات عدة طالبت بتغيير وتقليص هذه النسبة.

وقال الوزير “إن الإحصاء مستقبلا لن يجرى كل سنة بل سيتم بعد كل مؤتمر أو على الأقل كل 3 سنوات.”، وهذا بعد ان تم التطرق الى الإحصاء النقابي الذي تنظمه بعض الدول اعتمادا على تمثيل النقابات في اللجان المتساوية الأعضاء وغيرها من الطرق المعتمدة.

أخر الأخبار
العودة للاعلى