المشاهدات : 318
20:21- 10-10-2018

سفير لبنان: مستعدون لشراكة قوية مع الجزائر في مجال الفلاحة

البلاد - خديجة بلوزداد - أشاد سفير لبنان بالجزائر محمد حسن، بالعلاقات الاقتصادية التي تجمع البلدين في مختلف الميادين بما فيها المجال الفلاحي والذي من شأنه أن يرفع التحدي لتحقيق الاكتفاء الذاتي في مختلف المنتوجات الزراعية في الجزائر من خلال تبادل الخبرات بين الطرفين .

وأضاف السفير في تصريح خص به “البلاد” امس أثناء مشاركته في فعاليات افتتاح الصالون الدولي لتربية المواشي والتجهيز الفلاحي “سيبسا-سيما” بقصر المعارض بالعاصمة، انه انطلاقا من الأرضية الصلبة للعلاقات اللبنانية الجزائرية الممتازة عبر التاريخ والمتطابقة بمختلف المسائل الوطنية والإقليمية والدولية ، هناك إرادة ثنائية كبيرة وواضحة في تعزيز العلاقات الاقتصادية بين لبنان والجزائر يضيف كون الجزائر باشرت تنفيذ برنامجها الطموح والذي بدوره يضعها أمام مهمة تحقيق الأمن الغذائي والاكتفاء الذاتي والعمل على تطوير الفلاحة وتوفير كل الشروط اللازمة لنجاحها باعتبارها المحرك الأساسي للتنمية والتي تعول عليه الجزائر حاليا على غرار مختلف الدول.

وأشار سفير لبنان في الجزائر خلال حديثه مع البلاد إلى أن ان الجزائر تضع تحسين وتطوير الإنتاج الزراعي كأهم المداخل الناجحة في التنمية الاقتصادية من خلال تطويرها مع تحقيق الأمن الغذائي والوصول إلى تنويع الصادرات خارج المحروقات.ومن هذا المنظور أكد المتحدث أنهم كسفارة للجمهورية اللبنانية بالجزائر وبكل وعي مستعدون لدعم الجزائر في النهوض بهذا البرنامج الطموح ، وعبر عن استعدادهم لوضع خبرات رجال الأعمال اللبنانيين في خدمة هذا الهدف ، موضحا إمكانية الدولة اللبنانية في المساهمة في تحقيق تحسينات كبيرة في المجال الفلاحي من خلال إدخال الممارسات الزراعية المستدامة ودعم الوصول إلى التكنولوجيا المناسبة لتنفيذها على غرار توفير المبيدات الزراعية ذات الجودة العالية والخاضعة لأرقى المعايير العالمية في السوق الجزائرية.

وتطرق السفير إلى ضرورة المساهمة في تنظيم لقاءات وتبادلات الخبرات العلمية والمعرفية والتحكم التكنولوجي بين رجال الأعمال اللبنانيين والجزائريين في مجال التطوير الزراعي ودعم تطوير الزراعة المستدامة وأيضا بتحقيق كفاءة استخدام المبيدات وترشيد ذلك بالاستعانة بمهندسين وفنيين لبنانيين واستغلال ما يملكون من مهارات وخبرات وقدرات وتحكم تكنولوجي وتقني بما يحقق زيادة معدلات الإنتاج الزراعي مع تطبيق الممارسات الجيدة خلال مراحل التداول، بما ينعكس على إنتاج غذاء آمن يحافظ على الصحة العامة والبيئة، وبناء شراكة ممتازة بين لبنان والجزائر.

أخر الأخبار
العودة للاعلى