المشاهدات : 574
21:21- 07-08-2018

روسيا تقترح زيادة إنتاج النفط خلال اجتماع الجزائر في سبتمبر المقبل

البلاد - حليمة هلالي - عادت اليوم أسعار النفط للترتفع محققة 74.08 دولارا للبرميل بعد خسائر تكبدتها في اليومين الأخيرين جراء زيادة مفاجئة في المخزونات الأمريكية وتجدد المخاوف بشأن الخلاف التجاري بين الولايات المتحدة والصين  وصعدت أسعار النفط بعد دخول العقوبات الأمريكية على إيران حيز التطبيق في الوقت الذي تعتبر إيران أحد كبار مصدري الخام، مما قلص المعروض في الأسواق العالمية.

وترى روسيا أحد أكبر منتجي النفط  أنها ستكون من مؤيدي  تنفيذ الزيادات في الإنتاج خلال الربع الثالث من العام حيث يكون الطلب على النفط في ذروته على أن يُعقد اجتماع الجزائر في سبتمبر للنظر في رد فعل السوق. للإشارة فقد بلغ خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 74.08 دولارا للبرميل، بارتفاع 33 سنتا أو 0.4 بالمائة وزاد خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي في العقود الآجلة 20 سنتا أو 0.3 بالمائة إلى 69.21 دولارا للبرميل. وأثر دخول العقوبات الأمريكية ضد إيران على أسعار الذهب الاسود في الوقت الذي تعارض فيه كثير من الدول من بينها حلفاء الولايات المتحدة في أوروبا إلى جانب الصين والهند، العقوبات لكن الحكومة الأمريكية قالت إنها تريد توقف أكبر عدد ممكن من الدول عن شراء النفط الإيراني.

ومن جهتها تنوي روسيا اقتراح زيادة إنتاج الدول الأعضاء في اتفاق أوبك والمستقلين بمقدار 1.5 مليون برميل يوميا قبيل أيام من توجهه إلى فيينا لحضور اجتماع تلك الدول، حسب وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك.   وقال نوفاك إن “السوق تنمو والطلب على النفط ينمو ونلحظ بالفعل توازنا في السوق”. ولم يذكر حجم زيادة الإنتاج التي قد تنفذها روسيا قائلا إن الأمر يتوقف على طاقة كل شركة. وأضاف أنه سيكون من المنطقي تنفيذ الزيادات في الربع الثالث من العام حيث يكون الطلب على النفط في ذروته على أن يُعقد اجتماع بالجزائر في سبتمبر للنظر في رد فعل السوق. 

أخر الأخبار
العودة للاعلى