المشاهدات : 6873
10:04- 16-02-2018

طبيبة أطفال ضحية جريمة "بشعة" في الحراش

كشفت التحقيقات الأولية في جريمة القتل التي هزّت الشارع العاصمي ، والتي راح ضحيتها طبيب الأطفال "إدريس.ا” داخل عيادته الكائن مقرها بالحراش أن الضحية (61 سنة ) ذبح بواسطة آلة حادّة بصورة بشعة داخل عيادته القريبة من المحكمة الإدارية في الحراش.

وحسب ما نقلت جريدة النهار ، فإن جريمة قتل الطبيب المتوفي ذو61 سنة والذي ينشط في عيادته منذ 30 سنة ، لم تتم بغرض السرقة لعدم وجود أي أدلة بمسرح الجريمة حسب المعلومات الأولية لتحقيق مصالح الأمن.
واستمعت مصالح الأمن في إطار التحريات إلى جارة الطبيب بالعمارة التي أبلغت عن الجريمة ، حيث أفادت أنها طرقت باب العيادة يوم وقوع الجريمة وبعد عدم الرد عليها دخلت إلى مكتب الطبيب أين وجدت الضحية جثة هامدة يسبح وسط بركة من الدماء.

 

أخر الأخبار
العودة للاعلى