المشاهدات : 109
10:14- 12-01-2018

أهمية كبيرة للقضايا البيئية لضمان إطار معيشي صحي للمواطن

أكدت وزيرة البيئة و الطاقات المتجددة فاطمة الزهراء زرواطي، أمس الخميس بالجزائر ، أن القضايا البيئية تعتبر جد مهمة لضمان إطار معيشي لائق للمواطن ، مشددة على ضرورة  الحفاظ على الثروات الطبيعية.

و أوضحت الوزيرة خلال جلسة علنية خصصت لطرح الأسئلة الشفوية بالمجلس الشعبي الوطني ، أن قطاعها يولي أهمية كبيرة للقضايا البيئية بكل أبعادها كونها عنصرا أساسيا لضمان إطار معيشي صحي للمواطن، مجددة حرص مصالح الوزارة ، و بالتنسيق مع مختلف المتدخلين في المجال البيئي ، على حماية الثروات الطبيعية و الحفاظ عليها كونها عنصرا مهما في تحقيق التوازن البيئي.

من جهة أخرى ، أشارت زرواطي إلى أن مسؤولية تنفيذ المخططات التوجيهيةالخاصة بتسيير النفايات المنزلية تقع على عاتق المجالس الشعبية  البلدية بالدرجة الأولى، مضيفة أن قطاعها يعمل عن طريق  الوكالة الوطنية للنفايات لمرافقة البلديات لتمكينها من الخبرة و المؤهلات، سيما في مجال التكوين و التأطير و دراسات الخبرة  و التحكم الجيد في تسيير النفايات.

وواصلت الوزيرة قائلة أن المهمة الأولى التي يجب ان تركز عليها المجالس الشعبية البلدية  هي كيفية تحصيل الجباية لرفع النفايات و التي تساهم بشكل كبير في تحسين التكفل الجيد بالنفايات و الإطار المعيشي  للمواطن و  حثى الاستثمار في مجالات أخرى.

أخر الأخبار
العودة للاعلى