المشاهدات : 1062
13:56- 06-12-2017

تقنية جديدة تسمح للكفيف بالرؤية "بأذنيه"!

توصل باحثون إلى تطوير تقنية جديدة من شأنها مساعدة فاقدي البصر على التمييز بشكل أفضل بين الألوان وإدراك تعابير الوجه بشكل فوري بالاعتماد على كاميرا مثبته على نظارة.

وتعتمد التقنية التي يتم العمل عليها حاليا، على تصوير الأشياء للأشخاص المكفوفين وتحويلها إلى مجموعة من  الأصوات والموسيقى وهو ما يساعد على التمييز بين الأشياء (مثلا بين التفاحة الحمراء و التفاحة الخضراء) بالإضافة إلى أن هذه التقنية تساعدهم على إدرات تعابير وإيماءات الوجه كالابتسامة مثلا.

ويقول المصدر أنه بإمكان المكفوفين التعرف على الحروف والعثور على الأشياء من حولهم بعد التدريب على إعتماد تقنية إلتقاط المعلومات عن طريق السمع ومعالجتها في مناطق من الدماغ، مسؤولة عن الإدراك البصري، حتى ولو كان الشخص مصابا بالعمى منذ ولادته.

 وأطلق الخبراء على هذه التقنية الجديدة للتصوير اسم "عين الموسيقى"، وقال المشرف على الدراسة  وعالم الأعصاب من جامعة القدس، أمير عميدي،" أنالهدف الأول هو منح المكفوفين استقلالية أكبر" مشيرا إلى  "الأمر أشبه بالدلافين والخفافيش، التي تستطيع الرؤية بمساعدة الأصوات".

أخر الأخبار
العودة للاعلى