المشاهدات : 2280
17:53- 17-02-2021

الرئيس الصحراوي يدعو الاتحاد الإفريقي إلى التدخل العاجل

دعا رئيس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، إبراهيم غالي، اليوم الأربعاء، الاتحاد الإفريقي "للتدخل العاجل" لإنقاذ المدنيين الصحراويين العزل الذين يعانون من القمع المغربي في الأراضي المحتلة مطالبا بإنشاء آلية دولية مستقلة مكلفة برصد حقوق الإنسان في المنطقة.

في رسالة وجهها إلى رئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية والرئيس الدوري للإتحاد الأفريقي فيليكس تشيسيكيدي، نقلتها وكالة الأنباء الصحراوية (وأص)، اليوم الأربعاء، نبه الرئيس الصحراوي المنظمة الإفريقية بـ"الوضع الكارثي الذي يعيشه الشعب الصحراوي في الأجزاء المحتلة من الجمهورية الصحراوية"، داعيا "الإتحاد والمنتظم الدولي للتدخل العاجل لحماية المدنيين في البلد".

وحذر الرئيس غالي، من تفاقم الوضع الذي تعيشه المناطق المحتلة من الجمهورية الصحراوية هذه الأيام، بفعل تصعيد دولة الاحتلال المغربي لحربها العدوانية والانتقامية ضد المدنيين الصحراويين.

وأشار غالي، إلى أن "مسؤولية المجتمع الدولي بشكل عام والإتحاد الإفريقي وآلياته بشكل خاص تتطلب اتخاذ إجراءات عاجلة لإنقاذ الأبرياء العزل من القمع وسوء المعاملة وإنشاء آلية دولية مستقلة مكلفة برصد حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة من الجمهورية الصحراوية والتقرير عنها".

وشدد الرئيس الصحراوي على أن "النزاع بين الجمهورية الصحراوية والمملكة المغربية هو قبل كل شيء قضية إفريقية، وبالتالي فإن الاتحاد الأفريقي هو المعني الأول وينبغي عليه مضاعفة جهوده لإيجاد حل سلمي لهذه المشكلة الإفريقية بإنهاء آخر مظاهر الاستعمار في القارة".

وجدد غالي دعوته للاتحاد الأفريقي "بالتدخل العاجل لإنهاء معاناة كل السجناء السياسيين الصحراويين وعائلاتهم وضمان إطلاق سراحهم الفوري، بدون قيد أو شرط  لكي يتمكنوا من الالتحاق بوطنهم وجمع شملهم بذويهم".

أخر الأخبار
العودة للاعلى