المشاهدات : 440
13:05- 21-11-2020

بولنوار: مخزون السميد يكفي إلى غاية أفريل 2021

-البلاد نت- حليمة هلالي-  أكد اليوم السبت، رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين الطاهر بولنوار لـ "البلاد" أن هناك إشاعات تم إطلاقها بخصوص الزيادات في أسعار مادة العجائين نافيا ذالك بحكم توفر مادة الفرينة والسميد،  والتي تكفي حسبه إلى غاية شهر مارس وأفريل من السنة المقبلة، مستبعدا أن تكون هناك ندرة .

وأفاد بولنوار أن المخزون لدى الديوان الوطني للحبوب والمطاحن متوفر ويسد احتياجات السوق المحلية، مضيفا أن عمليات الاستيراد للحبوب في حالة الاحتياج متواصلة فلا داعي للتخوف و إثارة الشائعات حتى يزداد الطلب على هذه المادة وتحدث فوضى مثلما حدث في أزمة السميد المفتعلة في الأشهر الماضية .

وقال بولنوار في تصريحه لـ البلاد، لا يوجد أي مبرر للزيادة في الأسعار بحكم أن المادة الأولية متوفرة ولم تعرف ارتفاع في الأسعار .

ومن جهة أخرى أوضح بولنوار أن المنتوجات الفلاحية الشتوية ستكون متوفرة بقوة خلال الأسابيع القادمة ما يحقق استقرار للسوق .

وفي سياق آخر ذكر بولنوار أن النيران التي تم إشعالها مؤخرا أضرت بالفلاحين، لكن لن تؤثر على المنتوجات الفلاحية كونها أضرمت اغلبها في الغابات وأضرت بالأشجار غير مثمرة .

ومن جهته أفاد رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين الطاهر بولنوار أن الإحصائيات الأخيرة للإصابات بفيروس كورونا المتصاعدة  تزيد المخاوف من إمكانية العودة للحجر الشامل في حين نفى بولنوار غلق المحلات التجارية مؤكدا أن أبوابها ستكون مفتوحة شرط التقيد بشروط الوقاية .

 

أخر الأخبار
العودة للاعلى